كيفيه صلاه التهجد وحكم هذه الصلاة

كيفيه صلاه التهجد

كيفيه صلاه التهجد
كيفيه صلاه التهجد

تزايد عمليات البحث عن كيفيه صلاه التهجد، مع اقتراب موعد شهر رمضان الكريم، وزيادة التأثر النفحات الدينية في هذه الأيام المباركة بغرض التقرب من الله عز وجل بعمل الطاعات، وكذلك إحياء السنن النبوية طلبًا لرضاء الله سبحانه وتعالى.

كيفية صلاه التهجد

صلاة التهجد تعد من صلوات النوافل والسنن المستحبة التي حافظ الرسول الكريم على أدائها لذلك نوضح من خلال النقاط التالية كيفية صلاة التهجد:

  • تعتبر صلاة التهجد هي صلاة قيام الليل حيث يبدأ وقت أدائها من بعد صلاة العشاء وحتى اقتراب من صلاة الفجر لكن يجب توفر شرط أن ينام المسلم قبل أن يقوم بالنية لأداء صلاة التهجد.
  • حيث أنه بعدم توافر شرط النوم قبل النية للقيام بأداء الصلاة تكون الصلاة من قيام الليل وليست صلاة تهجد.
  • ويتم أداء صلاة التهجد بشكل مثنى مثني أي أنها تتم بأداء ركعتين تليها ركعتين ويتسنى للمصلى أداء ما يشاء من الركعات.
  • وتختتم صلاة التهجد بأداء صلاة وترية أي بركعة واحدة أو ثلاث ركعات.

ماذا يقرأ في صلاة التهجد

كيفيه صلاه التهجد
كيفيه صلاه التهجد

ونوضح من خلال النقاط التالية ما يجب على المسلمين قراءته من القرآن الكريم أثناء قيامهم بأداء صلاة التهجد:

  • لم يرد في السنة النبوية الشريفة، وكذلك في كتب علماء المسلمين أي إلزام لقراءة آيات أو سور من القرءان الكريم بعينها أثناء القيام بأداء صلاة التهجد.
  • إلا أنه ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه كان يقرأ في الركعات الوترية من صلاة التهجد سور الأعلى والكافرون والإخلاص.
  • إلا انه لم يقول أى من علماء المسلمين بضرورة الإلزام بهذه السور، بل واعتبروا الإلتزام بهذه السور دون غيرها من أمور البدع التي يجب على المسلمين الحذر من الوقوع فيها.
  • لذلك يجب على كل مسلم يرغب في القيام بأداء صلاة التهجد قراءة ما يتسنى له من سور القرءان الكريم.
  • كما أن الدعاء مستحب خلال السجود في صلاة التهجد، فيمكن للمصلي أن يدعو الله بما يشاء من خير الدنيا والآخرة أثناء السجود في صلاة التهجد.

صلاة التهجد كم ركعة

ويبحث الكثير من المسلمين لمعرفة عدد ركعات صلاة التهجد لهذا نقدم من خلال النقاط التالية توضيح لمعرفة صلاة التهجد كام ركعة:

  • لم يرد أي تأكيد لعدد محدد من الركعات لصلاة التهجد، على الرغم من وجود العديد من الأحاديث النبوية الشريفة التي تحث المسلمين على الالتزام بأداء صلاة التهجد حيث تعد أفضل صلاة بعد الصلاة المفروضة.
  • كما ورد في القرآن الكريم في سورة السجود ذكر القيام لأداء الصلاة في جوف الليل وفضل ذلك على المسلمين.
  • لكن عندما تم سؤال السيدة عائشة رضى الله عنها عن الكيفية التي كان الرسول الكريم يؤدى بها صلاة التهجد فأجابت أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يؤديها إما إحدى عشر أو ثلاثة عشر أو خمسة عشر.
  • لكن لم يرد أي إلزام لجموع المسلمين بأداء الصلاة بهذا العدد من الركعات.

كيفية صلاة التهجد في البيت للمرأة

لا يوجد في الدين الإسلامي أي تفرقة في أداء الفروض والنوافل، وحب التقرب إلى الله سبحانه وتعالى بين الرجل والمرأة، لذلك تبحث العديد من السيدات عن الطريقة التي يمكن أن تؤدي بها صلاة التهجد في المنزل وهو ما سوف نوضحه من خلال النقاط التالية:

  • على المرأة التي ترغب في أداء صلاة التهجد أخذ قسط من النوم بعد أداء صلاة العشاء.
  • بعد أن تستيقظ من النوم في جوف الليل تنوي القيام بأداء صلاة التهجد.
  • تبدأ الصلاة بأداء ركعتين خفيفتين ثم تكمل إلى أداء الصلاة إلى قرب صلاة الفجر.
  • تختم المرأة صلاة التهجد الخاصة بها بثلاث ركعات وترية.
  • ويجب أن تلاحظ أن أفضل وقت لأداء صلاة التهجد هو الثلث الأخير من الليل.

حكم صلاة التهجد

حكم صلاة التهجد
حكم صلاة التهجد

ونوضح من خلال النقاط التالية حكم صلاة التهجد:

  • صلاة التهجد هي صلاة نوافل، تبدء من بعد صلاة العشاء وإلى اقتراب صلاة الفجر.
  • وتعتبر صلاة التهجد من السنن المستحبة التي حافظ الرسول الكريم على أدائها.
  • وتعتبر صلاة التهجد من أفضل الصلوات بعد صلاة الفروض.
  • وصلاة التهجد لها أجر كبير عند الله، حيث يترك المسلم النوم والراحة من أجل أداء الصلاة للتقرب من الله عز وجل وطلبًا لمرضاته.

صلاة التهجد والوتر

ونوضح العلاقة بين التهجد والوتر من خلال النقاط التالية:

  • صلاة التهجد من صلوات النوافل التي يتم أداؤها بشكل مثنى أي ركعتين تليها ركعتين وهكذا.
  • لكن يجب على المصلي أن يختتم أداؤه لصلاة التهجد بأداء صلاة وترية أي ثلاث ركعات، يفصل بها بين صلاة التهجد وصلاة الفجر التي يكون قد اقترب موعدها.

الفرق بين صلاة التهجد وقيام الليل

ونوضح من خلال النقاط التالية ماهية صلاة التهجد و قيام الليل وذلك لمعرفة الفرق بين صلاة التهجد وقيام الليل:

  • صلاة التهجد: هي القيام من النوم في جوف الليل بغرض الصلاة. والغرض منها ترك النوم والراحة من أجل التقرب إلى الله سبحانه وتعالى وطلب رضاه.
  • أما قيام الليل: فيكون بالصلاة أو قراءة القرآن والتسبيح والاستغفار والدعاء إلى الله. فقيام الليل هو معنى أوسع وأشمل من صلاة التهجد حيث يعتبر وصف صلاة التهجد جزء من قيام الليل.

فوائد صلاة التهجد

ورد في السنة النبوية أن صلاة التهجد هي أفضل صلاة بعد صلاة الفريضة، ولها العديد من الفوائد والفضائل العظيمة  جدًا التي سوف نوضحها من خلال النقاط التالية:

  • تعتبر صلاة التهجد من أعظم الأسباب التي تؤدى إلى دخول الجنة.
  • صلاة التهجد سبب عظيم لتكفير الذنوب والسيئات.
  • يجد فيها العبد الكثير من مسببات استجابة الدعاء.
  • أكد الرسول الكريم أن صلاة التهجد هي أفضل صلاة بعد صلاة الفريضة.
  • من أهم أسباب القرب من الله سبحانه وتعالى حيث يترك المسلك النوم والراحة من أجل طلب مرضاة الله سبحانه وتعالى.
  • من أهم أسباب محبة الله سبحانه وتعالى لعباده.

هل صلاة التهجد هي نفسها قيام الليل

وللتوضيح هل صلاة التهجد هي نفسها قيام الليل نستعرض ذلك من خلال النقاط التالية:

  • قيام الليل من الأعمال التي يتقرب بها المسلم من الله سبحانه وتعالى. سواء كان ذلك بأداء الصلاة أو قراءة القرآن الكريم والإكثار من الدعاء والاستغفار وغير ذلك من العبادات التي يمكن للمسلم أن يقوم بأدائها في جوف الليل لكن دون وجود أي شروط محددة للقيام بهذه الأعمال.
  • أما صلاة التهجد فهي من النوافل التي يتم القيام بها في جوف الليل. ولكن يشترط أداؤها بعد أخذ قسط من النوم قبل النية للقيام بأداء صلاة التهجد ويمكن للمسلم خلال أداء صلاة التهجد الدعاء بما يشاء من خير الدنيا والأخرة وطلب ذلك من الله عز وجل.
  • لهذا يمكن أن تعد صلاة التهجد جزء من قيام الليل.

وفي نهاية المقال نكون قد استعرضنا بعض المعلومات الهامة حول كيفيه صلاه التهجد وتوضيح الفرق بينها وبين قيام الليل وكذلك شرط القيام بأداء صلاة التهجد وفضل أداؤها مع التوضيح لكيفية قيام المرأة بصلاة التهجد في المنزل.

 

أقرأ أيضا: