أذكار الصباح مكتوبة كاملة من السنة النبوية | حصن المسلم من كل شر

"<yoastmark

أذكار الصباح مكتوبة يبحث عنها الكثير من الأشخاص، حيث أن قراءة الأذكار لها فضل كبير سواء كانت أذكار الصباح والمساء، والأذكار عبارة عن الآيات والأدعية التي يقرأها المسلم في الصباح والمساء من كل يوم، وهذه الأدعية بها مجموعة من التسابيح وأدعية الاستعاذة والاستيداع وحمد لله عز وجل وهي تُقرأ كورد يومي للمسلم، كما يُحصن به المسلم في اليوم بالكامل من كل أذى وشر قد يصيبه.

أذكار الصباح مكتوبة

لأذكار الصباح والمساء فضل عظيم وهو من جعل المسلمون يبحثون عن أذكار الصباح مكتوبة، يجب على كل مسلم ومسلمة تعود قراءة ومداومة أذكار الصباح وكذلك أذكار المساء في كل يوم، حيث أن لأذكار الصباح والمساء فوائد عظيمة والتي تعود بالمنفعة والخير العظيم على المسلم، وسوف يلاحظ من هو مداوم عليها أنها تمنح البركة في يومه وتقيه شر ما حوله، وإليكم أذكار الصباح مكتوبة:

  • أَعُوذُ بِاللهِ مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ. [آية الكرسي – البقرة 255]. مرة واحدة (1)
  • بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيم قُلْ هُوَ ٱللَّهُ أَحَدٌ، ٱللَّهُ ٱلصَّمَدُ، لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ، وَلَمْ يَكُن لَّهُۥ كُفُوًا أَحَدٌۢ. ثلاث مرات (3)
  • بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيم قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلْفَلَقِ، مِن شَرِّ مَا خَلَقَ، وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ، وَمِن شَرِّ ٱلنَّفَّٰثَٰتِ فِى ٱلْعُقَدِ، وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ. ثلاث مرات (3)
  • بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيم قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلنَّاسِ، مَلِكِ ٱلنَّاسِ، إِلَٰهِ ٱلنَّاسِ، مِن شَرِّ ٱلْوَسْوَاسِ ٱلْخَنَّاسِ، ٱلَّذِى يُوَسْوِسُ فِى صُدُورِ ٱلنَّاسِ، مِنَ ٱلْجِنَّةِ وَٱلنَّاسِ. ثلاث مرات (3)
  • أَصْـبَحْنا وَأَصْـبَحَ المُـلْكُ لله وَالحَمدُ لله، لا إلهَ إلاّ اللّهُ وَحدَهُ لا شَريكَ لهُ، لهُ المُـلكُ ولهُ الحَمْـد، وهُوَ على كلّ شَيءٍ قدير، رَبِّ أسْـأَلُـكَ خَـيرَ ما في هـذا اليوم وَخَـيرَ ما بَعْـدَه، وَأَعـوذُ بِكَ مِنْ شَـرِّ ما في هـذا اليوم وَشَرِّ ما بَعْـدَه، رَبِّ أَعـوذُ بِكَ مِنَ الْكَسَـلِ وَسـوءِ الْكِـبَر، رَبِّ أَعـوذُ بِكَ مِنْ عَـذابٍ في النّـارِ وَعَـذابٍ في القَـبْر. مرة واحدة (1)
  • اللّهـمَّ أَنْتَ رَبِّـي لا إلهَ إلاّ أَنْتَ، خَلَقْتَنـي وَأَنا عَبْـدُك، وَأَنا عَلـى عَهْـدِكَ وَوَعْـدِكَ ما اسْتَـطَعْـت، أَعـوذُ بِكَ مِنْ شَـرِّ ما صَنَـعْت، أَبـوءُ لَـكَ بِنِعْـمَتِـكَ عَلَـيَّ وَأَبـوءُ بِذَنْـبي فَاغْفـِرْ لي فَإِنَّـهُ لا يَغْـفِرُ الذُّنـوبَ إِلاّ أَنْتَ. مرة واحدة (1)
  • رَضيـتُ بِاللهِ رَبَّـاً وَبِالإسْلامِ ديـناً وَبِمُحَـمَّدٍ صلى الله عليه وسلم نَبِيّـاً. ثلاث مرات (3)
  • اللّهُـمَّ إِنِّـي أَصْبَـحْتُ أُشْـهِدُك، وَأُشْـهِدُ حَمَلَـةَ عَـرْشِـك، وَمَلَائِكَتَكَ، وَجَمـيعَ خَلْـقِك، أَنَّـكَ أَنْـتَ اللهُ لا إلهَ إلاّ أَنْـتَ وَحْـدَكَ لا شَريكَ لَـك، وَأَنَّ ُ مُحَمّـداً عَبْـدُكَ وَرَسـولُـك. أربعة مرات (4)
  • اللّهُـمَّ ما أَصْبَـَحَ بي مِـنْ نِعْـمَةٍ أَو بِأَحَـدٍ مِـنْ خَلْـقِك ، فَمِـنْكَ وَحْـدَكَ لا شريكَ لَـك ، فَلَـكَ الْحَمْـدُ وَلَـكَ الشُّكْـر. مرة واحدة (1)
  • حَسْبِـيَ اللّهُ لا إلهَ إلاّ هُوَ عَلَـيهِ تَوَكَّـلتُ وَهُوَ رَبُّ العَرْشِ العَظـيم. سبعة مرات (7)
  • اللّهُـمَّ بِكَ أَصْـبَحْنا وَبِكَ أَمْسَـينا، وَبِكَ نَحْـيا وَبِكَ نَمُـوتُ وَإِلَـيْكَ النُّـشُور. مرة واحدة (1)
  • أَصْبَـحْـنا عَلَى فِطْرَةِ الإسْلاَمِ، وَعَلَى كَلِمَةِ الإِخْلاَصِ، وَعَلَى دِينِ نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَعَلَى مِلَّةِ أَبِينَا إبْرَاهِيمَ حَنِيفاً مُسْلِماً وَمَا كَانَ مِنَ المُشْرِكِينَ. مرة واحدة (1)
  • سُبْحـانَ اللهِ وَبِحَمْـدِهِ عَدَدَ خَلْـقِه، وَرِضـا نَفْسِـه، وَزِنَـةَ عَـرْشِـه، وَمِـدادَ كَلِمـاتِـه. ثلاث مرات (3)
  • اللّهُـمَّ عافِـني في بَدَنـي، اللّهُـمَّ عافِـني في سَمْـعي، اللّهُـمَّ عافِـني في بَصَـري، لا إلهَ إلاّ أَنْـتَ. ثلاث مرات (3)

ما هي أذكار الصباح والمساء

أذكار الصباح والمساء عبارة عن أحد الأدعية التي تكتب ومنها ما هو مسموع ويتم الاستماع إليه من خلال مواقع التواصل الاجتماعي وشبكات الإنترنت أو موجات الراديو أو غيرها، كما يمكن للمسلم قراءتها من خلال كتاب حصن المسلم وهو الكتاب المتوفر في جميع المكتبات، وعند المداومة على أذكار الصباح والمساء سوف ينال المسلم فوائد وخير عظيم في الدنيا والآخرة.

وتعتبر الأذكار بسيطة وقليلة، كما أنها لا تأخذ وقت طويل في قراءتها، فـَ قراءتها كاملة لا تستغرق من المسلم سوى عشر دقائق فقط يوميًا مقابل الفضل والثواب العظيم الذي سوف يحصل عليه المسلم عندما يقرأها.

أهمية اذكار الصباح والمساء وفضلها العظيم 

كما ذكرنا لكم أنه لأذكار الصباح والمساء فوائد عظيمة ومنفعة كبيرة تعود على المسلم في كافة أمور حياته وهذه الفوائد العظيمة تتمثل في الآتي:

  • يكسب المسلم من خلال ترديد أذكار الصباح المكتوبة وكذلك أذكار المساء رضى الله عز وجل.
  • الأذكار سوف تجلب للمسلم الرزق الوفير الحلال الذي يبارك فيه الله عز وجل.
  • عند الاستمرار على قراءة وترديد أذكار الصباح والمساء سوف تريح القلب.
  • كما أنها تشرح الصدر وتنشر الطمأنينة والراحة النفسية فيمتلئ قلب المسلم بها.
  • أذكار الصباح والمساء سوف تطرد الشيطان الرجيم وتُعيذ المسلم منه.
  • لها دور كبير في إزالة الهم والغم كما سوف تمنح قلب المسلم السرور والبهجة وتنير وجهه.
  • سوف تمنح قلب الشخص المسلم الاستشعار بعظمة الخالق العظيم جل جلاله.
  • سوف تعيد المسلم إلى طريق الله عز وجل وطاعته وتقربه منه.
  • تقوي من خشوع المسلم وهو ما يورثه الإنابة.
  • عند تكرار قراءة أذكار الصباح والمساء سوف تساعد المسلم على التسبيح وذكر الله.
  • فالله عز وجل سوف يتقرب إلى عبده المسلم في الشدة إذا اقترب إليه العبد في الرخاء بقراءة أذكار الصباح المكتوبة.
  • الذكر والدعاء له فضل كبير بين كافة العبادات الأخرى، كما أنها أحد أسهل العبادات التي يمكن أن يؤديها المسلم في أي وقت وفي أي مكان.
  • سوف تقلل من فزع المؤمن يوم القيامة وتنير طريق العبد في الدنيا والآخرة وحتى عند مروره على الصراط المستقيم يوم القيامة.
  • أذكار الصباح والمساء تعمل على تطهير اللسان واشتغاله بذكر الله وطاعته عن قول الغيبة والنميمة والقول الفاسد.
  • بفضلها تتنزل السكينة والرحمة والأمان والراحة على العباد، كما تجعل الملائكة تحف المسلم عندما يبدأ بقراءة الأذكار.
  • لها دور كبير في ابتعاد المؤمن عن الغفلة عن ذكر الله عز وجل.

ثواب قراءة أذكار الصباح والمساء والمواظبة عليها يوميًا 

مما لا شك فيه أن قراءة أذكار الصباح مكتوبة والمساء عندما يواظب عليهم المسلم سوف يحصل على الفضل الكبير في الدنيا والآخرة وجاء ثوابها كالتالي:

  • يعتبر ذكر الله عز وجل في أذكار الصباح المكتوبة وأذكار المساء أحد أفضل الأعمال عند الله عز وجل.
  • وهي تعادل عتق الرقاب كما تعادل أيضًا الجهاد في سبيل الله عز وجل وإنفاق المال للفقراء والمساكين.
  • وسوف ينال المسلم من فضل بالله من خلال ترديد أذكار الصباح والمساء في الدنيا عن طريق جلب السعادة له.
  • كذلك إبعاد أي نقمة فلا تحدث له وتصيبه.
  • كما سوف تزيل القسوة من قلب المؤمن وتجعل قلبه لين.
  • تطلق النور في وجهه فيصبح المسلم منير الوجه، حيث أن الذكر يعتبر شفاء للقلوب.
  • الأذكار سوف تجعل المسلم يصبح في معية الله عز وجل وذمته، فلن يصيبه أي أذى ولا يضره مكروه.

أهم أذكار الصباح والمساء

  • هناك عدة آيات وسور قرآنية يقوم المسلم بقراءتها ضمن أذكار الصباح مكتوبة والمساء وهي عبارة عن قراءة سورة الفاتحة وقراءة المعوذتين وكذلك قراءة آية الكرسي.
  • أما بالنسبة للتهليل والتكبير والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • كما يوجد بها دعاء سيد الاستغفار والاستعاذة من الشيطان الرجيم ودعاء الاستيداع وغيرها من الأذكار الأخرى التي تقال في اليوم والليلة.

كيفيّة الإتيان بأذكار الصباح والمساء

لأذكار الصباح فضل عظيم، فيمكنك الحصول على أذكار الصباح مكتوبة، فقد قال الله في كتابه العزيز (فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلَا تَكْفُرُونِ) [البقرة: 152]، ومن هنا جاء أمر الله تعالى لعباده بذكره:

  • في ذكر الله أحد العبادات العظيمة السهلة والخفيفة على اللسان فهي لا تتطلب من المسلمين بذل مجهود عضلي أو عقلي.
  • إنما فقط هي انطلاق اللسان بالدعاء مع استحضار القلب والعقل ولها أجر عظيم في الدنيا والآخرة.
  • والأذكار بوجه عام وقتها مطلق ويمكن للعبد أن يشكر ربه في كل حال وفي أي وقت.
  • لكن أذكار الصباح والمساء لها وقت معين في أذكار الصباح تقال في الصباح أما اذكار قبل النوم.

اقرأ أيضًا: أذكار الصباح والمساء الحصن المانع من كل شر

في النهاية نكون قد ذكرنا لكم أذكار الصباح مكتوبة مع نبذة توضيحية عن ضرورة الالتزام على الأذكار بشكل يومي وعدم الإفراط بها.